رؤية الشركة

نسعى إلى تبوء موقع الريادة في مجال تقنيات المعلومات والاتصالات من خلال توفير الخدمات والحلول الشاملة والمبتكرة لنكسب ثقة عملائنا ونثري مجتمعنا.

حقائق عن الشركة (PDF, 722 KB)

الدكتور / عبدالله العبدالقادر

رئيس مجلس الإدارة

استراتيجية الريادة

وضعنا الاستراتيجية الجديدة للشركة والمعنونة "الريادة" لتركيز الطاقات والجهود الجماعية بغية استغلال الفرص المستجدة والتصدي للتحديات المستقبلية كافة. وتصب استراتيجية "الريادة" تركيزها على ستة أبعاد رئيسية هامة بالنسبة إلى الشركة:

المزيد

المركز الإعلامي

Mar 23, 2017

أمير الرياض يكرم الاتصالات السعودية بالمؤتمر السعودي للاستثمار

كرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، شركة الاتصالات السعودية STC ممثلة بوحدة قطاع الأعمال لرعايتها الماسية لفعاليات المؤتمر السعودي الثالث للاستثمار والأوراق المالية، الذي نظمته الغرفة التجارية الصناعية بالرياض،

المزيد
Mar 21, 2017

وزير الاقتصاد والتخطيط يُكرم STC لرعايتها المنتدى الإحصائي الخليجي

رعت شركة الاتصالات السعودية STC ممثلة بوحدة قطاع الأعمال فعاليات المنتدى الإحصائي الخليجي،

المزيد
Mar 21, 2017

البياري: نركز اهتمامنا بتطوير استراتيجيتنا في مجال المسئولية الاجتماعية

أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية STC الدكتور خالد بن حسين البياري، على اهتمام الشركة بتطوير استراتيجيتها في مجال المسئولية الاجتماعية، وخاصة ما يخدم ذوي الاحتياجات الخاصة، وقال عقب لقاءه مجموعة من أطفال "متلازمة داون" واصدقائهم، اثناء زيارتهم لمقر الشرك

المزيد

علاقات المستثمرين

عزيزي المستثمر، نتيجة لسنوات عديدة من الجهد والبناء، ترسخت جذور شركة الاتصالات السعودية في أرض الوطن الغالي لتغدو شجرة خير مثمرة تمتد أغصانها وفروعها إلى كل أنحاء الوطن فتمدّ الأهل والأصدقاء وشركاء العمل بأحدث تقنيات العصر في ميدان الاتصال.
وقطعت شركة الاتصالات السعودية وعداً على نفسها أن تستمر أبداً في مسيرتها نحو تحقيق مزيد من النمو والتطور، آخذة في الحسبان خير المجتمع السعودي وصالح الإنسان في لمّ الشمل وتقريب المسافات مهما بعدت، وها هي تفي يوماً بعد يوم بوعدها، فتتطور معك وبفضل استثمارك، وتوفر عوائد ومستقبل أفضل للجميع.

A- Long-Term

A1 Long-Term

اعرف اكثر

الموقع لا يدعم المتصفح الذي تستخدمه

يرجى تحديث متصفحك أو استخدام آخر نسخة من أي من المتصفحات التالية