STC تدشن أول اتصال فيديو جوي" بالشرق الأوسط من ارتفاع 30 ألف قدم

Oct 14, 2018

STC تدشن أول اتصال فيديو جوي" بالشرق الأوسط من ارتفاع 30 ألف قدم

دشنت الاتصالات السعودية STC أحدث ابتكار في مجال تقنية "االاتصال الجوي" وذلك من خلال إعلان حي ومباشر تم بثّه من علو 30,000 قدم على متن طائرة متجهة من الرياض إلى جدة، حيث تم نقل إشارة هذا البث الافتتاحي مباشرة إلى أرض معرض "جيتكس دبي".
وتتيح الخدمة البث من الاتصال الجوي بنقل الإنترنت والنطاق العريض (البرودباند) إلى الطائرات باستخدام إشارات مرسلة من المحطات الأرضية تعتمد أحدث معايير "إل تي إي" (LTE)، والتي تمتلك العديد من المميزات مقارنة بالتقنيات القديمة التي تعتمد على الأقمار الصناعية، مما يمكّن شركات الطيران والعملاء الآخرون تقديم خدمة أفضل من المعايير الأقدم المستخدمة حاليا، بما في ذلك تكاليف بث أقل لكل ميغابايت، ومعدل سرعة نقل بيانات أعلى تصل إلى 75 ميغابايت في الثانية، وزمن تأخير أقل.
وفي هذا الصدد؛علق الدكتور طارق عناية النائب الأعلى للرئيس لوحدة الأعمال في "إن تقنية الاتصال الجوي هي مثال واحد من بين أمثلة كثيرة تجسد طريقة عمل شركة الاتصالات السعودية مع شركائنا وعملائنا لتقديم أحدث المنتجات والخدمات التي تعمل على تحسين الخدمات المقدمة لشركات الطيران ومقدمي الخدمات، وتوفر خدمة الاتصال الجوي الجديدة أفضل الميزات بما فيها الاتصال الثابت و السرعة العالية ، ما يجعله بالفعل الجيل التالي من تقنية البث والتي ستفتح آفاقًا جديدة بالكامل من حيث المنتجات والخدمات"، مشيرا إلى المجالات التي يمكنها الاستفادة من هذه التقنية الجديدة كشركات الطيران، والإعلام والترفيه، وأعمال استكشاف الموارد الطبيعية، والسلامة والأمن، والاتصالات السلكية واللاسلكية، إذ تتطلع الاتصالات السعودية إلى التحدث مع العملاء المحتملين في معرض "جيتكس" مع توقعات بأن يكون الطلب عالياً على هذا المنتج الجديد.
من جهة أخرى حظي جناح الشركة المشارك في معرض جيتكس دبي 2018، بزيارة من الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ، ولي عهد دبي، واستقبله الدكتور طارق عناية النائب الأعلى للرئيس لقطاع الأعمال، حيث اطلع سموه على أحدث الخدمات والحلول التي أطلقتها الشركة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، بما يتوائم مع دورها دورها كممكن للخدمات الرقمية والتحول الرقمي في المملكة وفق رؤية 2030.
وتعمل STC مع مجموعة متنوعة من الجهات المعنية والشركاء لإثراء هذه التقنية الجديدة بما في ذلك شركة "نوكيا" التي توفر أجهزة اتصالات "إل تي إي"، وشركة "تاليس" التي توفر المعدات على متن الطائرة (on-board-equipment)، وشركة "إي إيه دي" المزودة للشهادات الفنية التكميلية، وشركة "أماك" التي تقدم خدمات الصيانة والتصليح والتشغيل للتركيب على الطائرات، وشركة "سكاي برايم"، وهي مشغل طائرات خاصة يجري على متن طائراتها اختبار التقنية مباشرة وهي تحلّق في الهواء.


الموقع لا يدعم المتصفح الذي تستخدمه

يرجى تحديث متصفحك أو استخدام آخر نسخة من أي من المتصفحات التالية