أكثر من 5 ملايين ريال من "فرجت مع قطاف" stc تسهم في إطلاق 36 سجين

Apr 26, 2021

أكثر من 5 ملايين ريال من "فرجت مع قطاف" stc تسهم في إطلاق 36 سجين

ساهمت حملة "فُرجت مع قطاف" من stc بالتعاون مع المديرية العامة للسجون بمبلغ 5,702,404 ريال. وانضم برنامج الولاء "قطاف" إلى الحملة التي دشنتها وزارة الداخلية العام الماضي لسداد ديون الموقوفين في قضايا مالية، وهو ما ساهم في الإفراج عن 36 سجين.
وكان عملاء stc المشتركين في برنامج "قطاف" قد تمكنوا منذ انطلاق الحملة العام الماضي من التبرع بنقاطهم للمساهمة في الإفراج عن المستفيدين من مبادرة فرجت في أي وقت وأي مكان، وذلك من خلال تحويل نقاط "قطاف" إلى مبالغ مالية تساعد في إنهاء الالتزامات المالية لنزلاء السجون.
حيث أتاحت stc للمساهمة في التبرع بنقاط "قطاف" عبر تطبيق mystc وكذلك عن طريق إرسال رسالة نصية SMS إلى 900 كالتالي: إرسال 9888 (مسافة) عدد النقاط إلى 900.
الجدير بالذكر أن إطلاق stc لحملة "فرجت مع قطاف" جاءت لتساهم في مساعدة المحكومين الذين يتوقف إطلاق سراحهم على سداد ما عليهم من حقوق مالية للغير، كما تمثل جانباً مشرقاً ونموذجاً متميزاً في إطار المسؤولية الاجتماعية التي تسعى stc من خلالها للمساهمة في مساعدة الموقوفين على ذمة قضايا مالية بواسطة برنامج "قطاف" الذي يعد أكبر برنامج ولاء بالشرق الأوسط, والذي يمكّن المنضمين له من اكتساب وصرف النقاط لدى أكثر من 170 علامة تجارية وأكثر من 7000 منفذ بيع غير الشراكات مع المواقع.
وكانت stc في 16 ابريل تفاعلت مع تبرع خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد لمنصة "إحسان" ضمن الحملة الوطنية للعمل الخيري حيث قدمت تبرعاً مالياً مقداره 10 ملايين ريال، بالإضافة لدعم ومساهمة stc في تشغيل وتوفير مركز الاتصال في منصة إحسان عبر فريق مخصص للرد على ما يقارب 900 مكالمة يومياً، فضلاُ عن إرسال رسائل نصية للتعريف بالمنصة وأهدافها، في إطار تبني الشركة لمساهمات مستديمة الأثر وضمن جهودها لتسخير إمكاناتها الرقمية لتمكين القطاع غير الربحي، والشراكة في المنصة تحت إشراف الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي وعدد من الجهات الرسمية الأخرى.


الموقع لا يدعم المتصفح الذي تستخدمه

يرجى تحديث متصفحك أو استخدام آخر نسخة من أي من المتصفحات التالية