فوربس:  stcضمن أفضل 44 شركة رقمية في العالم وأقوى شركة اتصالات في الشرق الأوسط لعام 2021

May 19, 2021

فوربس: stcضمن أفضل 44 شركة رقمية في العالم وأقوى شركة اتصالات في الشرق الأوسط لعام 2021

تصدرت stc لائحة أفضل شركات الاتصالات في المنطقة وفقا لتصنيف مجلة «فوربس» العالمية، حيث احتلت المركز الأول كأقوى شركة اتصالات على مستوى الشرق الأوسط وشمال افريقيا بقيمة سوقية للعام الحالي بلغت 64.3 مليار دولار، بزيادة 37.7 بالمائة، كما صُنفت stc ضمن أفضل 44 شركة رقمية على مستوى العالم.
وأعلنت «فوربس» عن قائمة «جلوبل 2000» السنوية التي تضم أقوى 2000 شركة على مستوى العالم، بحيث اعتمدت في تصنيفها على 4 معايير رئيسية هي: الإيرادات، والأرباح، وحجم الأصول والقيمة السوقية، وواصلت stc استراتيجيتها التقنية كممكن رئيس للتحول الرقمي في السعودية، بما يتيح لها مواصلة مسيرتها الريادية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وذلك من خلال العمل على تطوير بنيتها التحتية، ومواكبة التطورات التقنية، وعززت stc من تفوقها في نشر شبكة الجيل الخامس 5Gحول المملكة ضمن خطتها لتعزيز تغطية الجوال الموثوقة ونشر أكبر شبكة متطورة للجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط. في حين ستواصل ريادتها للسوق خلال المرحلة المقبلة في مجال التكنولوجيا الجديدة والمتقدمة بما يشمل تحقيق توسع كبير في شبكة الجيل الخامس، وهو ما ساهم في تبوأ المملكة المرتبة الرابعة عالميا في نشر شبكة الجيل الخامس حسب تصنيف الاتحاد الدولي للاتصالات. كما تعمل الشركة على تعزيز إثراء تجربة العملاء ومواصلة تطوير شبكة وبنية تحتية رقمية موثوقة ومتطورة تمثل العمود الفقري لمختلف القطاعات والصناعات، بالتوازي مع استراتيجية الشركة المتوائمة مع رؤية المملكة 2030.
وتواصل stc عملها لتكون المملكة العربية السعودية مركزاً إقليميا رائداً للخدمات الرقمية عبر مشاريع مبتكرة وبشراكات عالمية، كما تعمل على تمكين التحول الرقمي للقطاعين الحكومي والخاص وتعزيز البنية التحتية السحابية للاقتصاد الرقمي المحلي في مجالات المدفوعات الرقمية والذكاء الاصطناعي وانترنت الأشياء والحوسبة السحابية، كما يأتي تتويج stc كأقوى شركة اتصالات في المنطقة كثمرة للنقلة النوعية التي تشهدها المملكة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، حيث حققت المملكة المرتبة الخامسة عالمياً من بين 140 دولة، في مؤشر سرعة نطاق الإنترنت المتنقل، وتقدمت 7 مراتب العام الحالي 2021 مقارنة عن أدائها للعام الماضي 2020. كما تقّدمت المملكة تقدمًا ملحوظاً خلال السنوات الماضية في مؤشر تطور الحكومة الإلكترونية.


الموقع لا يدعم المتصفح الذي تستخدمه

يرجى تحديث متصفحك أو استخدام آخر نسخة من أي من المتصفحات التالية