المركز الإعلامي
الأخبار و التصريحات
الاتصالات السعودية (STC) تحقق نمو في صافي الأرباح بنسبة 11.2% للعام 2014م. وتوصي بتوزيع 1 ريال للسهم الواحد عن الربع الرابع
Jan 20, 2015

أعلنت مجموعة الاتصالات السعودية (STC) عن نتائجها المالية الأولية للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2014م (اثنا عشر شهرا).
  • نمو الإيرادات خلال فترة الاثنا عشر شهرا بنسبة 1.1% مقارنة بالعام السابق لتصل الى 46,108 مليون ريال
  • ارتفاع اجمالي الربح لفترة الاثنا عشر شهرا بنسبة 2.7% مقارنة بالعام السابق ليصل الى 28,156 مليون ريال
  • ارتفاع الربح التشغيلي لفترة الاثنا عشر شهرا بنسبة 5.1% مقارنة بالعام السابق ليصل الى 11,551 مليون ريال
  • ارتفاع صافي الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) لفترة الاثنا عشر شهرا بنسبة 7% مقارنة بالعام السابق ليصل الى 18,581 مليون ريال
  • بلغ صافي الربح خلال فترة الاثنا عشر شهرا 11,008 مليون ريال مقابل 9,897 مليون ريال للعام السابق وذلك بارتفاع نسبته 11.2%
  • ارتفاع عائدات قطاع الأعمال خلال عام 2014م بنسبة 12% مقارنة بالعام السابق

وبناء على هذه النتائج التي تحققت، أوصى مجلس ادارة الشركة بتوزيع أرباح نقدية مقدارها 2,000 مليون ريال عن الربع الرابع من العام 2014م، أي ما يعادل 1 ريال للسهم الواحد.
وتعليقاً على هذه النتائج صرح المهندس عبدالعزيز بن عبدالله الصقير، رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات السعودية (STC) والعضو المنتدب: "أن النتائج المالية للعام 2014م كانت جيدة، حيث ارتفع صافي الربح للعام 2014م بنسبة 11.2% مقارنة بالعام السابق. هذه النتائج التي تحققت جاءت – بفضل الله تعالى – لتؤكد قدرة مجموعة الاتصالات السعودية وجهودها المستمرة لتطوير وتحسين استراتيجيتها وعملياتها على المستويين المحلي والدولي. فالشركة مستمرة في بذل جهد أكبر للوصول إلى أعلى مستويات رضى العملاء، والعمل على بناء القدرات الوطنية لتحسين وإثراء تجربة العملاء. وفي هذا الإطار ستواصل الشركة استثماراتها في التقنية والحلول المبتكرة لتقديم خدمات ثابتة ومتنقلة وخدمات البيانات لتحقيق تطلعات عملائنا. كما أن مجموعة الاتصالات السعودية مستمرة بدراسة وتقييم استثماراتها وعملياتها الخارجية للوقوف على كل الاحتمالات الممكنة والمتاحة لاتخاذ أنسب الاجراءات بشأنها بما يحفظ حقوق المساهمين ويحقق أفضل العوائد لهم."
على مستوى العمليات الدولية، شهد العام 2014م نموا في إيرادات الشركات الخارجية التابعة (الخاضعة لسيطرة الاتصالات السعودية) بنسبة 17% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. وذلك يعود بشكل رئيسي الى النمو المستمر في قاعدة عملاء الشركات التابعة وارتفاع حصصهم السوقية.
وعلى مستوى العمليات المحلية، واصلت الشركة طرح خدمات مميزة تحفز زيادة الاستخدام لخدمات الجوال المتنوعة المفوتر ومسبق الدفع "سوا" مع توفير الأجهزة الذكية المناسبة، مما أدى الى ارتفاع عدد عملاء خدمة النطاق العريض اللاسلكي خلال الربع الرابع بنسبة 6% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.
كما شهد الربع الرابع استمرار النمو في حجم حركة البيانات على شبكة الجيل الرابع، وذلك يعود بشكل رئيسي الى استمرار الشركة في نشر شبكة الجيل الرابع، وكذلك الى توفير الشركة للأجهزة الذكية المتوافقة مع تقنية الجيل الرابع.
كما، واصل القطاع السكني وقطاع الأعمال خلال الربع الرابع نشر شبكة الألياف البصرية في المملكة، حيث ارتفعت إيرادات خدمة النطاق العريض الثابت خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق، وذلك يعود بشكل رئيسي الى ارتفاع عدد عملاء خدمة الـ FTTH خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق. كما أن الشركة مستمرة في تعزيز خدمات الهاتف الثابت عبر الجيل الجديد من خدمات جود والخدمات المصاحبة للخدمة.
كما سجلت اجمالي عائدات قطاع الأعمال لفترة الاثني عشر شهرا، نموا بنسبة 12% مقارنة بالعام السابق، مدعومة بارتفاع عائدات خدمة البيانات لقطاع الأعمال بنسبة 26%، وكذلك ارتفاع عائدات الهاتف الثابت بنسبة 3% خلال العام مقارنة بالعام السابق.