Oct 04, 2016

حلول وطنية تضم مركز المعلومات الوطني والاتصالات السعودية وعلم



أُعلن عن تحالف بين شركة "علم"، و"شركة الاتصالات السعودية STC"، وذلك تحت رعاية مركز المعلومات الوطني، كتحالف استراتيجي لتقديم خدمات الحوسبة السحابية، للمشتركين من الجهات الحكومية وقطاع الاعمال وحتى الأفراد.

ويأتي هذا التحالف الاستراتيجي، والذي اطلق عليه اسم " الشركة السعودية للحوسبة السحابية" لتطوير وتشغيل البنية التحتية للحوسبة السحابية، كأحد الدعائم التي تؤكد الانسجام التام بين القطاع الحكومي والخاص لتحقيق أهداف خطة التحول الوطني2020 ورؤية المملكة2030 التي تبنتها حكومة خادم الحرميين الشريفين، حيث يُمكن ذلك التحالف من توفير حلول وطنية اعتماداً على أفضل الممارسات العالمية للجودة، لتقديم خدمات ذكية جديدة، وتطبيقات البيانات الكبيرة للمشتركين من مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، وحتى الافراد. لتمكين الاقتصاد المعرفي والمجتمع المعلوماتي.

حضر تدشين هذا التحالف كلٍ من الدكتور طارق بن عبد الله الشدي مدير عام مركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية، والدكتور عبد الرحمن بن سعد الجضعي الرئيس التنفيذي لشركة عِلم، و الدكتور خالد بن حسين البياري الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات السعودية. كما حضر الحفل الدكتور عبدالرحمن بن سليمان العريني المدير العام لبرنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية "يسر"، وكل من المهندس بسام بن محمد الوريث والمهندس بلال بن محمد حسين، مستشاري معالي وزير الاقتصاد والتخطيط.

من جهته أكد الدكتور الشدي عن سعادته بإطلاق هذا التحالف الذي يعكس رؤية المركز في استثمار الخبرات والكفاءات الوطنية ودعم التكامل الفني بين قطاعات الدولة. قائلاً " نشهد اليوم انطلاق خارطة طريق ترسم ملامح مستقبل تقني واعد، وجيل جديد من خدمات الحوسبة السحابية، المقدمة من " الشركة السعودية للحوسبة السحابية" والتي ستتحمل مسؤوليتها في تحقيق اعلى درجات الأمن الرقمي من خلال تبني أفضل انظمة الحماية والمخاطر في مختلف اجزاء البنية التحتية للحوسبة السحابية وتحسينها ومراقبتها على مدار الساعة. اضافة لخصوصية البيانات للمشتركين المستضافين وضمان تطبيق اعلى المعايير لتحقيق ذلك. مستنده على الخبرات التي يمتلكها التحالف الاستراتيجي. معرباً في الوقت نفسه عن اعتزازه بتلك الشراكة مع شركة عِلم والاتصالات السعودية اللذان يمثلان نموذجاً وطنياً لمفهوم الشراكة الاستراتيجية.

ومن جهة أخرى صرح الدكتور عبدالرحمن بن سعد الجضعي عن فخر "عِلم" بتواجدها ضمن هذا التحالف الاستراتيجي الذي نشأ قوياً، ليعبر عن الدور الذي يمكن ان يلعبه القطاع الخاص في دعم رؤية المملكة 2030. مضيفاً ان "عِلم" تتمتع بعلاقات متينة ومميزة مع مختلف القطاعات الحكومية، مما يزيد من فرص المشروعات التي يمكن ان تسند الى " الشركة السعودية السحابية". موكداً على أن الفرص الاستثمارية الكبيرة في قطاع خدمات البنى التحتية السحابية ضمن تلك المشروعات الكبرى والتي تنفذها "عِلم".

كما أعرب الدكتور خالد بن حسين البياري عن شكره وتقديره، لاختيار الاتصالات السعودية لتكون ضمن اهم تحالف في الشرق الأوسط لتقديم خدمات الحوسبة السحابية، وهو تأكيداً على ما تتمتع به الاتصالات من خبرة طويلة متواجدة في إدارة الحسابات وتجارب المشتركين، خاصةً المؤسسات الحكومية وقطاع الاعمال. مؤكداً أن تلك الخبرة سيستفيد بها الكيان الجديد عبر تقديم باقات متنوعة من الخدمات السحابية وتحديث وتطوير البنية التحتية السحابية.

يشار إلى أن مركز المعلومات الوطني بدأ في تنفيذ خططه الاستراتيجية قبل 8 سنوات تقريبا حيث بدأ خطته الاستراتيجية الأولى مطلع العام 2008م حتى وصل لمرحلة نضجٍ حاليه في خطته الأخيرة ويسعى خلال الخطة الاستراتيجية الجديدة إلى إحداث نقلة نوعية في مستوى التخطيط والتنفيذ والمخرجات والتي سيكون لها أثرها في إضافة تحولٍ جديد يتكامل مع الرؤية الوطنية ويسهم بشكل مباشر في تحقيق هذه الرؤية لما فيه خير الوطن والمواطن والمقيم والزائر.

والجدير بالذكر ان شركة "عِلم" تمتلك خبرة طويلة في تطوير الحلول البرمجية المتكاملة على مدى سنوات عديدة وبأيدي وطنية، وهو ما يؤهلها الى ابتكار منتجات الكترونية جديدة تسهم في تطوير وتحديث البنية التحتية للحوسبة السحابية، كما يذكر انها شركة مساهمة مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة وشريك استراتيجي لمركز المعلومات الوطني في تقديم خدماته، وهي متخصصة في تقديم خدمات تقنية المعلومات والأعمال الإلكترونية.

كما تجدر الاشارة الى ان شركة الاتصالات السعودية، تمتلك أضخم شبكة اتصالات ارضية في المملكة مع وجود خمس مراكز للبيانات متواجدة في المنطقة الوسطى والشرقية والغربية والتي سيتم استخدامها من قبل " الشركة السعودية السحابية".


الموقع لا يدعم المتصفح الذي تستخدمه

يرجى تحديث متصفحك أو استخدام آخر نسخة من أي من المتصفحات التالية